الإثنين
الأربعاء 30 شعبان 1439
17 يونيو 2019
11:53 ص
x

مؤتمر الأثر الاقتصادى لثورات الربيع العربى يشهد جدلا حول ليبيا

e
السبت، 05 مايو 2018 08:11 م

شهدت جلسات مؤتمر الاثر الاقتصادى لثورات الربيع العربى الذى بدأ اعماله اليوم الاحد جدلا حول الاوضاع فى ليبيا حيث عبر العديد من المشاركين والباحثين عن تخوفهم من تفتيت ليبيا وتداعيات ذلك على دول الجوار . وفى الوقت الذى حرص فيه الوفد الليبى المشارك فى المؤتمر - والذى يضم فاعليات من الحكومة الليبية والمجلس الانتقالى والخبراء - على تبديد هذه المخاوف, إلا أن بعض المشاركين أشاروا إلى عدم ضبط الحدود اليبية وانتشار عمليات تهريب السلاح. وفيما يتعلق بعملية إعادة إعمار ليبيا .. أعرب بعض المشاركين عن اعتقادهم بأن دول الناتو والدول الكبرى أصبحت لها الأولوية فى إعادة إعمار ليبيا. وفي هذا السياق .. استعرضت دراسة بحثية عرضت على المؤتمر المشاكل فى ليبيا فيما بعد الثورة , وعقدت مقارنة بين الاوضاع فى الدول الثلاث مصر وليبيا وتونس .. مشيرة الى أن الدول الثلاث تتفق فى وجود تيار إسلامى قوى يسعى للسيطرة على الحكم وهو ما خلق مواجهات مع القوى الاخرى . كما أشارت الدراسة البحثية إلى أن ليبيا بعد الثورة تشهد كذلك بعض المشكلات التى تصطنعها أطراف تريد إجهاض الثورة .. محذرة من ظهور نزعات انفصالية فى ليبيا. وأكد الدراسة انه لا يمكن التصدى للمشكلات الاقتصادية دون مواجهة المشكلات السياسية , ومن أولى هذه المشكلات الانفلات الأمنى الذى أدى إلى وقوع معارك مسلحة بين الميلشيات فى ليبيا. وعرضت الدراسة البحثية إلى المشكلات المصاحبة للثورة فى ليبيا والتى تتمثل فى نقص السيولة ومخزونات السلاح والمواجهات المسلحة بين الميلشيات والانشقاقات بين صفوف الثوار وقضية نزع السلاح من الثوار وإعادة تشكيل الأجهزة الأمنية. كما أكدت أن انتشار السلاح ساعد على ظهور الدعوات الانفصالية فى ليبيا وأن ذلك يمثل التحدى الأكبر أمام ليبيا وهو إما أن تستمر موحدة أو أن تكون عرضة لحرب أهلية نظرا لأن موارد النفط تقع فى الاغلب شرق ليبيا .

#إنييستا يعلن رحيله عن #برشلونة بالدموع #فيديو7 #video7 #sports #sport #football #soccer #league #stadium #club #fans @fcbarcelona

A post shared by video7 (@videoyoum7) on

اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *