الأحد
الأربعاء 30 شعبان 1439
19 مايو 2019
11:35 م

الشعب أقوي من العملاء

ناجي قمحة
ناجي قمحة
الإثنين، 29 يناير 2018 03:02 م


لن تتوقف القوي المعادية لدولة 30 يونيو في الداخل والخارج عن محاولاتها لكسر إرادة الشعب الذي جاء بها للحكم عبر ثورته المليونية علي أنقاض نظام إرهابي اقصائي متخلف نبذه الشعب بعدما اختبره وحكم عليه بالفناء المؤبد رغم محاولاته للاستقواء بالخارج لتشويه صورة الدولة الجديدة أمام العالم خاصة بعد فشل محاولاته الإرهابية المستمرة في هز الإرادة الشعبية عن طريق إثارة الذعر وحملات التشكيك وافتعال الأزمات وغيرها من المحاولات الشريرة التي تحطمت علي جدار الثقة الصلب بين الشعب وأبنائه في القوات المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية رغم التضحيات الغالية من الشهداء والدماء التي تبدو رخيصة من أجل أمن الوطن واستقرار المواطنين وانطلاق مسيرة البناء والتقدم لصنع مستقبل أفضل لجميع المصريين. 
تدرك القوي المعادية انها لم تعد تملك بعد ذلك أسلحة لهزيمة الشعب المصري وكسر إرادته إلا أسلحة الدس وتفرقة الصفوف واستدعاء الخلايا النائمة وتجنيد العملاء وغيرها من الأسلحة عديمة الفاعلية في خضم حملة انتخابية رئاسية لا تعدو كونها استحقاقا دستوريا لأن إرادة الشعب أقوي من هذه المحاولات ووحدة صفوفه تتأكد يوما بعد يوم منذ استقر قراره في 30 يونيو علي اختيار قيادته الوطنية الواعية القادرة علي القيام بمهمة إنقاذ الوطن والملاحة بسفينته في بحر الأخطار المحدقة في الداخل والخارج وشق الطريق الصعب إلي مستقبل أفضل آمن ومستقر وهي مهمة لم تكتمل بعد بل تتطلب نضالاً طويلاً وشاقاً وتلاحماً بين الشعب الذي أراد والقائد الذي استجاب قبل الدستور وقبل الانتخابات. 


اضافة تعليق
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني
الحقول المشار إليها إلزامية. *